مرحباً بك بموقع الاخبار القبطية

عااجل | اضراب رئيس أساقفة الروم الأرثوذكس عن الطعام.. والكنيسة ترد

علق القس رفعت فكري، نائب رئيس سنودس النيل الأنجيلى على اضراب رئيس أساقفه الروم الأرثوزكس بالضفة الغربية قائلا: نتضامن مع المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة الروم الأرثوذكس، وأي عمل يناصر الإنسان ويناصر الانسانية أتضامن معها،و من حق أي شخص أن يتضامن مع الشرفاء والمظلومين، ولكن إذا كانوا إرهابين فلن اتضامن معهم، فلقد اختلط الحابل بالنابل في هذا الوقت.

وتابع رفعت في تصريحات خاصة لـ« صوت الأمة»: القضية الفلسطينية تحتاج إلى إرادة وشجاعة من كل الأطراف وإيمان بحرية الآخر ولكن تلك الإرادة معدومة من إسرائيل وفلسطين ولو وجدت إرادة حقيقية للسلام من كل الأطراف لانتهت هذه القضية. 
يذكر أن رئيس أساقفة الروم الأرثوذكس في بلدة سبسطية بمدينة نابلس بالضفة المحتلة، المطران عطالله حنا، أعلن اضرابه عن الطعام، اليوم الإثنين، في خطوة دعم وإسناد لأسرى في معركة الحرية والكرامة.

وأكد المطران حنا خلال زيارته لخيمة التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال - وفق مصادر فلسطينية- أن الأسرى يدافعون بأمعائهم الخاوية عن كرامتنا جميعاً، وقدموا أعمارهم من أجل أن نعيش بحرية وكرامة، ويدافعون عن شرف الأمة وعن مقدساتنا الإسلامية والمسيحية في فلسطين.
كما دعا كل الأحرار في العالم إلى الوقوف إلى جانب الأسرى وفضح ممارسات الاحتلال العنصرية التي تمارس ضد الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن المسيحين في فلسطين هم جزء أصيل في هذه الأرض المقدسة، ولن يستطيع الاحتلال بكل ممارساته خلق التفرقة بين أبناء الشعب الواحد.