مرحباً بك بموقع الاخبار القبطية

خبر هام عن قضيه ابونا مكاري

إنهاء قضيه ابونا مكارى بالصلح

أعلنت حركة دعم الازهر والكنيسة عن نجاحها فى اتمام الصلح بين المستشار سمير صبرى والقمص مكارى يونان، بعد القضية التي أقمها صبرى ضد القمص يونان وأنتهت بالتصالح بين الطرفين، بعد أن قضت محكمة جنح الأزبكية - أمس - بانقضاء الدعوى بالتصالح، بعد تنازل صبرى عنها واعتبارها كأنها لم تكن.

وقال اللواء نبيل صادق وكيل جهاز المخابرات العامه السابق، المنسق العام للحركة، نأمل ان لا يحدث مثل هذه الخلافات مستقبلا ونبعد عن الخلافات الضيق ونخرج الى مصلحة الوطن والمواطنيين حتى نصل الى السلام الاجتماعة والاستقرار ونتفرغ للتنمية .

وأضاف الكاتب الصحفى صموئيل العشاي المتحدث الرسمي للحركة، أننا نشكر المستشار سمير صبري الذي قبل الصلح مع القمص مكارى يونان بعد حملة أنا مسامح التى أعلنا عنها فى برنامج العاشرة مساءا مع الاعلامي وائل الابراشي، ونعمل على الصلح بين المستشار نجيب جبرائيل والشيخ سالم بعد الجليل خلال الفترة القادمة.