مرحباً بك بموقع الاخبار القبطية

جريمة بشعة تهز الخصوص الكشف عن ذبح السيده القبطيه .. تذبح زوجة ابنها في غرفة نومها وتفصل رأسها عن جسدها وتقطع أصابعها والسبب لا يصدق

تخلصت ربة منزل من زوجة نجلها في مدينة الخصوص بمحافظة القليوبية؛ حيث قامت بطعنها عدة طعنات في جسدها وقامت بتقطيع أصابع يدها لشكها في سلوكها.
تم نقل الجثة إلى مستشفى الخانكة العام، وألقت قوات الأمن القبض على المتهمة، واعترفت بارتكابها الواقعة، وتولت النيابة التحقيق.
تلقي اللواء أنور سعيد، مدير أمن القليوبية، إخطارًا من العميد عبدالله جلال، رئيس فرع البحث الجنائي بالخانكة، يفيد تلقيه بلاغا من «س. ع.» بعثوره على جثة زوجته ملقاة بغرفة نومهما داخل شقتهما بمدينة الخصوص.
انتقلت أجهزة الأمن، وتبين أن الجثة بها عدة طعنات متفرقة، ورأسها مفصولة عن جسدها وأصابع يدها مقطوعة.
وأكدت تحريات المباحث أن وراء ارتكاب الجريمة حماة المجني عليها وأنها صعدت لشقتها وطعنتها عدة طعنات بسكين المطبخ.
وقالت أجهزة الأمن إنه بالقبض على المتهمة اعترفت بارتكابها الجريمة لشكها في سلوكها
وكانت قد تم الابلاغ عن هذه الجريمه علي انها حادث طائفي بين مسلمين ومسيحين حسيث ان المجني عليها سيده قبطيه وعندما قامت حماتها بذبحها وقطع اصبعها لتوهم الجميع انه حادث طائفي لابعاد الشبهه عنها
.