مرحباً بك بموقع الاخبار القبطية

اول رد فعل من الأزهر على الهجوم على كنيسة بولاية تكساس الأمريكية

أدان الأزهر الشريف، الإثنين، بشدة حادث إطلاق النار الإجرامي الذي وقع، مساء الأحد، داخل كنيسة بولاية تكساس الأمريكية، وأسفر عن سقوط العشرات من القتلى والمصابين.
وأكد الأزهر، في بيان له، أن تلك الهجمات الإجرامية البغيضة التي تنتهك حرمات بيوت العبادة وتسفك أرواح الأبرياء الآمنين تهدد أمن واستقرار الشعوب، مشددًا على أن استباحة الدماء أيًّا كان جنسها أو دينها أو لونها أمر تحرّمه كل الأديان السماوية وترفضه كل القوانين والأعراف والمواثيق الدولية والقيم الإنسانية.
وأضاف: «والأزهر الشريف إذ يدين هذا العمل الإجرامي، فإنه يتقدم بخالص العزاء للولايات المتحدة حكومةً وشعبًا ولأسر الضحايا، سائلًا المولى - عز وجل - أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يمنّ على المصابين بالشفاء العاجل».