مرحباً بك بموقع الاخبار القبطية

60 تشكيلا ومجموعة قتالية لتأمين المنشآت الحيوية و44 كنيسة ودير في البحيرة

أعلنت مديرية أمن البحيرة عن حالة الاستنفار الأمنى بأنحاء المحافظة مع تكثيف التواجد الأمنى لتأمين المنشآت والمؤسسات الحكومية والكنائس وأديرة وادى النطرون لتأمين الاحتفال بالذكرى الرابعة لثورة 30 يونيو.

وأكد اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة فى تصريحات خاصة "لـ صدى البلد" على وضع خطة استباقية لتأمين الاحتفال بالذكرى الرابعة ثورة 30 يونيو التي أنهت على تنظيم جماعة الاخوان المسلمين الارهابية.

وأشار إلى الدفع بـ 30 تشكيلًا من قوات الأمن المركزي وقوات الأمن، لتأمين المنشآت الحكومية ودور العبادة والبنوك ومجمع المواقف بالإضافة إلى الاستعانة بـ 30 مجموعة قتالية للتدخل السريع والتصدي لأى أعمال عنف وتكثيف التواجد الأمنى بمحيط مبنى محافظة البحيرة ومديرية الأمن والمناطق الحيوية والمنشآت المهمة بالإضافة إلى نشر قوات من الأمن المركزى وسيارات الدوريات الأمنية بجميع الميادين والشوارع للتعامل مع كل من يخترق القانون.

وكشف مدير الامن عن خطة تأمين مايقرب من 44 كنيسة واديرية وادى النطرون ذلك بالتنسيق مع الأنبا باخوميوس مطران البحيرة والخمس مدن الغربية من خلال زيادة عدد كاميرات مراقبة داخل وخارج الكنائس لرصد حركة المترددين، مشيرا الى تمشيط جميع الكنائس من خلال خبراء المفرقعات بالاستعانة بالكلاب البوليسية.

ولفت إلى تعزيز القوات لتأمين طرق البحيرة "الزراعى، والصحراى، والدولى الساحلى" من خلال تكثيف الأكمنة المرورية وانتشار سيارات النجدة لسرعة الاستجابة لبلاغات المواطنين والتحرك بسرعة لمكان البلاغ.